أجامل – سمير البشيري

قياسي


اجامل وابتسم واضحك وانا في داخلي مقهور
احاول اكتم احزاني ورى صدري وأخبيها
أحاول اكتم همومي واخبيها وأنا مجبور
واحاول قد ما أقدر أبعد عن حراويها
لو اني كنت بنطقها مع انها واقفة بالزور
… ولكن لازم اكتمها ولا ابين معانيها
ولو بعض البشر تدري وتكشف خافي المستور
… أببلش في شماتتها وابتعب من حكاويها
طبيعه ماتفارقهم طبيعة من قديم عصور
… ورا حكي القفى تطرد وتنبش في خوافيها
واذا طاح الرجل مرة وصار من الزمن مكسور
… تجيله طعنه بظهره تفاجأ مادرى فيها
تفاجئ مادرى باللي بيصير ومن وراه يدور
…وخابت هقوته فيهم بعد ماكان هاقيها
لجل هذا كتمت الهم في صدري وانا معذور
… همومي في وسط قلبي أخبيها واخليها
واذا زاد الحزن فيني كني وحيد بعالم مهجور
… كأني بدنيتي وحدي وكل الناس جافيها
واذا ودي أبوح بهم أبد ما اكتبه بسطور
… همومي بس في نفسي الحنها واغنيها
مصير الهم يترحل وأعيش بدنيتي مسرور
…مصير الهم ينساني ونفسي ما يعنيها
مصير القلب لو يظلم يجي يوم ويشوف النور
…مصير الناس تتبدل وتتغير مماشيها
اذا صار الذي ودي أبيح خافي المستور
…واخلي الناس تدري بي وبهمومي أبكيها
ولكن بكتم همومي واخبيها عن الجمهور
… وطبع الهم مايهنى بغير ظلوع راعيها

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s